أخبار السعودية

وزير التعليم يرعى المؤتمر الدولي الثاني «تحديات البحث العلمي في علوم العربية وآدابها» – أخبار السعودية

تطلق جامعة أم القرى غدا (الأربعاء) فعاليات المؤتمر الدولي الافتراضي «تحديات البحث العلمي في علوم العربية وآدابها»، الذي تنظمه كلية اللغة العربية وآدابها بجامعة أم القرى عبر الاتصال المرئي وتستمر جلساته على مدار يومين متتاليين. ويأتي المؤتمر برعاية وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ انطلاقًا من إيمان الجامعة بدورها المحوري تعليمًا وبحثًا في تشخيص التحديات، وتقديم الحلول الممكنة، وإسهامها في تحقيق اقتصاد معرفي يُعَول عليه لمجابهة تحديات العصر. ورفع رئيس جامعة أم القرى الدكتور معدي بن محمد آل مذهب شكره وتقديره لوزير التعليم لموافقته على إقامة هذا المؤتمر في رحاب الجامعة، والذي يأتي ضمن إطار جهود الوزارة في حفظ مكانة العربية باعتبارها هوية وطنية، ذات عمق تاريخي أصيل ممتد الجذور، منوها بالدور الريادي الذي توليه الجامعة ممثلة في كلية اللغة العربية لخدمة العربية وإثرائها. بدوره أوضح عميد الكلية الدكتور يوسف السُّلمي أن المؤتمر يتضمن عدة فعاليات، تؤسس لشراكة علمية على المستويات الوطنية والإقليمية والعالمية، مؤكدًا ارتباط الحراك اللغوي العلمي بمستجدات البحث وتحدياته؛ للوصول إلى التطلعات المأمولة في صناعة الحاضر والبناء للمستقبل. وأكد المشرف على المؤتمر الدكتور سعيد آل يزيد أن المؤتمر يركز على تشخيص التحديات التي تواجه البحث العلمي في علوم العربية، بهدف تطوير رؤى الأبحاث وأدواتها، لدى الباحثين والأكاديميين المختصين والمهتمين، وتبادل الخبرات بينهم، موضحا أن المؤتمر سيناقش 32 ورقة علمية في 7 جلسات يثريها باحثون من 12 دولة عربية وإقليمية، إضافة إلى 4 ورش إثرائية. كما سيتناول المؤتمر بحوثا علمية تخصصية، ويسعى إلى تحقيق أهدافه المعرفية من خلال إيجاد شراكات تتضافر فيها الجهود لتحقيق تلك الأهداف، في ظل الدور المهم الذي تقوم به الجامعات والمؤسسات البحثية لصناعة المعرفة وتعزيزها.




وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع عكاظ وربما قد قام فريق التحرير في العجوز بالتأكد منه او التعديل علية او الاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الأساسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى